مــــنـــــتـــــــدي الــضــيـــــعـــــــــــــــــــــــة
أهلا وسهلا في منتدي الضيعة منورين والله يلا زي الحلوين سجل بالمنتدي هون عنا وخلينا نستفيد من بعض يلا يا عمي الأمور هو انت لسا حتفكر روح علي رز التسجيل

حب دام اربع سنوات

اذهب الى الأسفل

default حب دام اربع سنوات

مُساهمة من طرف سنوات الضياع في الثلاثاء أغسطس 04, 2009 11:15 pm

ولدت مريم في اليوم الثالث من شهر اغسطس عام 1984م.
عاشت طفولة لم يعشها احد ، فقد كانت المدللة عند والديها رغم انها لم تكن الوحيدة فكان يكبرها ولدان وبنت عماد وعمر وميسم ويصغرها اخ واخت
احمد وروعة.
كبرت مريم وانهت دراستها الثانوية، في ذلك الوقت كان اخاها الاصغر منها (احمد) يعمل في احد محلات الهواتف المحمولة مع شاب يدعى ابراهيم.
في أحد الايام اتصلت مريم على المحل لتكلم أخاها فإذا بإبراهيم يرد على الهاتف.
ابراهيم: ال...... للاتصالات مرحبا
مريم: الو مرحبا
ابرهيم: ياهلا مرحبتين
مريم: اسفة على الازعاج اخوي بس ممكن اكلم احمد؟؟
ابراهيم: اكيد ممكن
مريم : شكرا
كلمت مريم اخاها واغلقت السماعة
حان وقت الاذان ذهب احمد لأداء الصلاة ، واذا بهاتف المنزل يرن مرة اخرى رفعت مريم السماعة
مريم: ألو
ابراهيم: مرحبا
مريم: هلا مين معي؟
ابراهيم : أنا إبراهيم الشاب الذي يعمل مع أحمد في نفس المحل
مريم: أهلا بك هل اصاب احمد مكروه؟؟
ابراهيم: لالا لا تقلقي اختي، لكنني أتصلت كي إعطيكي رقم هاتفي المحمول حتى إذا إحتجتي أحمد ولم يكن بالمحل تتصلين به <<< ياكثر اللف والدوران اللي عند الشباب.
مريم:سجلت الرقم <<<<مسكينة طيبة زيادة عن اللزوم
إنتهت المكالمة أخذت مريم تفكر وقالت أنه شاب محترم جداً فلما لا أرسل له رسالة على هاتفة أشكره بها على تعاونه معنا واهتمامه <<< شفتو كيف طيبتنا .
أرسلت له رسالة من هاتف أختها الكبرى ميسم لأنها لا تمتلك هاتفاً محمولاً شكرته بها على إهتمامه بدون علم ميسم بالموضوع أو حتى بأمر الرساله
أخذ يرسل رسائل حب ودق قلب مريم لأول مرة في حياتها .
أحبته حباً جنونياً وهو أيضاً بادلها الشعور نفسه ، فاتحها بموضوع خطبة
لكنها أغلقت الباب في وجهه لأنها كانت مشغولة بالتجهيز لزفاف أختها ميسم ، أخبرها إنه حدث أهله عنها .
وجاء يوم زفاف ميسم كان أهل إبراهيم من المدعون إلى حفل الزفاف وأعجبوا بجمال مريم جداً وأخلاقها وهي أيضاً من عائلة كبيرة جداً.
أخبرو إبراهيم إنه إختيار موفق.
انتهى حفل الزفاف ورجعت مريم الي المنزل بعد ذهاب ميسم مع زوجها
احست مريم بفقدان شيئ كبير فروعة كان عمرها ان ذاك12عاما
مريم فقدت اثنان فقدت ميسم وابراهيم!!!
لانها كانت تراسله من هاتف ميسم فكرت مريم وفكرت
توصلت الى انها ترسل له رساله من هاتف اخاها عماد فقامت وارسلت له رسالة من هاتف عماد
لكنها نست شيئا مهما نست ان تخبره بالرساله بان لا يرسل على هذا الرقم لانه رقم عماد.
رد ابراهيم على رسالتها وفتح الرساله عماد!!
يالهول المشكلة عماد علم بالامركله!!
ترى ماذا سيفعل ؟؟
سيخبر والده بالقصة؟؟
سيضرب مريم ضربا مبرحا؟؟
كان عماد متفهما مع اخته مريم وقاسيا على ابراهيم اتصل به فجراً بعد ارسال ابراهيم الرساله فورا، رد ابراهيم فرحا وقلبه يكاد يطير من شدة الفرح ظانا انها مريم انه سيخبرها عن رأي اهله بها وبجمالها ومدى اعجابهم بها .
صدم ابراهيم عندما سمع صوت عماد
عماد : مرحبا اخوي
ابراهيم : هلا والله كيف حالك ايش اخبارك
عماد : مو مهم لكن اريد ان اوجه لك سؤالا
ابراهيم : تفضل
عماد : هل من الرجولة ان تطعنني بظهري هكذا؟؟
انت من دخل بيتنا واكل معنا على طاولة واحدة يصدر منك هذا الفعل
ابراهيم:انا اسف جدا
عماد:لا داعي لاسف لكني لا اريد ان اراك ثانية في المنزل او حتى قربه لانني ساقتلك
ابراهيم :حسناا
اغلق عمادالسماعة في وجهه .
بدات الزيارات العائلية بين اهل ابراهيم واهل مريم.
كانت مريم مترجمة لغة اشارة وفي يوم من الايام دعيت مريم واهلها الى ندوة دينية فدعت والدة مريم ام ابراهيم للندوة وكانت مريم طوال الندوة وهي تترجم بالاشارة ووالدة ابرهيم لم ترفع عيناها عن مريم .
انتهت الندوة وعادت مريم الى المنزل ونامت ليلها الطويل
استيقظت في اليوم التالي لا صوت لها صدمت الام وروعة واحمد
ظنوا انها انفلونزا وتتعافى منها مريم بعد ايام ومع مرور كل يوم يزداد صوت مريم بالاختفاء.
اخذوا بمريم الى المستشفيات والاطباء فقالوا انها لا تعاني من شيئا عضوياً!! لكن ماهذا اين ذهب صوتها؟؟
اختفى تماماً اصبحت تتحدث بلغة الاشارة يوماً وراء يوم
واسبوعا تلوالاخربقيت مريم سنة ونصف السنة بلا صوت تتحدث بالاشارة فقط.
ذهبت الى مشايخ كثيرون للقرائة عليها وكلهم قالوا نفس الكلام
انها اصيبت بعين حاده.
انتقلت مريم واهلها من مكان اقامتهم الى مدينة اخرى تبعد عن مكان اقامتهم 400 كيلومترا.
بدأ يرجع لمريم صوتها لكن كان مبحوحا بعض الشيئ لم يكن طبيعيا ولم تستطع التحدث بشكل طبيعي لاختفاء العديد من الاحرف لم تستطع نطقهم.
دعوا اهل مريم الى حفلة بمكان اقامتهم سابقا،فلبوا الدعوة قرر والد مريم ان يقدم لمريم هدية عودة صوتها هاتفا نقالا ذهبت مريم لاختيار الجهاز فاذا بها تجد ابراهيم هو من يبيع لها الجهاز .
اخيرا رأته بعد غياب وعذاب دام اربع سنوات كانت اخته الكبرى تقيم بنفس مكان اقامة مريم قرر ابراهيم ان يتقدم لمريم ويخطبها .
جائت اخته الكبرى وطلبت يد مريم من والدتها وبعد اسبوع اتى ابراهيم ووالديه وطلبوا يدها من والدها فرحت مريم فرحا شديدا.
لكن كان هناك من عكر لها فرحتها ، كانت مريم موافقة علية وعمر واحمد وميسم كذالك، الا انه والداها وعماد وروعه كانوا معارضين ان تتم هذه الخطوبة ، اقنعت مريم امها واقنعت اباها ، فوافقوا من اجل مريم وهم في الواقع غير موافقين.
بدا التحضير لحفل الخطوبة وقبل الموعد بيومين اصيبت مريم
بجدري مائي وكانه انذار من الله كي تفسخ الخطوبة الا ان مريم لم تعتبر
وبقيت مخطوبة لمدة سنتان ونصف لكن مريم بدات صحتها تتدهور طوال ايام الخطوبة فاصيبت بحساسية مفرطة بالوجه واليدين وتهيج شديد بالبشرة وكأنه انذار اخر من الله لتفسخ الخطوبة ولم تريد مريم الفسخ فكانت تدعي انها سعيدة مع ابراهيم ومن حولها يرون العكس يرون انها كل يوم عن الاخر تنطفئ وتذبل .
بعد مرور سنتان ونصف اتصل والد مريم على ابراهيم قال له: الا تريد ان تقيم حفل زفاف؟؟ هل الخطوبه اعجبتك؟؟ انا لا اطالبك بحفل زفاف فاخر
لكن الناس بدأو بالكلام عن مريم وعن فترة خطوبتها الطويلة .
حدد ابراهيم يوم لاقامة حفل الزواج.
وقبل الموعد باسبوع بدا ابراهيم باظهار حجج كاذبة حتى يتم تاجيل موعد الزواج وكانه انذار ثالث من الله لفسخ الخطوبة الا ان مريم رفضت فسخها رغم انه كان بين فسخ الخطوبة واتمامها شعرة واحدة وشاء الله ان يتم الزواج بيومه المحدد
انتهى الحفل وعاد اهل مريم الى المنزل محبطين من هذا الزواج فكانوا غير موافيقن عليه للفرق الاجتماعي الكبير بين اهل مريم واهل ابراهيم .
ذهبوا العروسان الى المنزل وفي اليوم التالي تنصدم مريم بان ابراهيم يريد ان يتركها وحدها يذهب ليوصل اخته الى المطار!! رغم انه ليس الابن الوحيد فهناك ثلاثة غيره الا انه هو ذهب ليوصلها للمطار وهو مازال عريسا . بعد اسبوع من الزواج تسمعه مريم يحادث بنتا على الهاتف ويقول لها بانه يحبها وان زواجه كان غلطة وهو نادم عليها .
ومريم صامته وكاتمة بقلبها خائفة من ان تخبر اهلها ويلومونها بانه كان اختيارها وهي من قبلت به .وبعد فترة قليلة تكتشف انه على علاقة جنسية باكثر من بنت وعندما اخبرت مريم اخاها عمر بالوضع قام ابراهيم وضربها ضربا مبرحا...وحاول خنقها اكثر من مرة...اذا صدق من قال ان الحب يقتل بعد الزواج؟؟؟ ومن ينصح بان لا نتزوج من نحب ؟؟؟
كانت مريم عندما تغسل له ملابسه تجد له اوراق صغيرة في جيوب ملابسه مدون عليها رقمه وعندما صارحته بالموضوع قال لها انها سخيفة ومتخلفة وطفلة!!! في يوم تركت مريم بيتها وذهبت الى بيت والدها لم تستطع الاحتمال اكثر من ذلك.
خيانه، ظلم، ضرب واهانة تجريح بالالفاظ وقذف بالاخلاق ومن من من الانسان الذي احبته وحاربت اهلها من اجله.
ذهب عمها ليتوسط بالموضوع الا ان ابراهيم رده خائبا وقال له لا اريدها انها قيدت حريتي سابعث لها بورقة الطلاق باسرع وقت ممكن.
كلمه اخاها عماد وقال له نفس الكلام لا اريدها ساطلقها باسرع وقت ممكن.
بعد يومين تاتي لمريم رساله على هاتفها منه طالبا منها ان تقابله على المسنجر .
تحدثوا كثيرا فقال لها: انتي اهملتي بيتك وزوجك ونفسك وانا لا اريد زوجة مهمله مثلك<<<سبحان الله هي المهمله وانت المهتم .
وقال لها : انه غير مكان عمله ويريد ان يغير حياته كلها وينسى الماضي<<<هلا مرتك صارت من الماضي؟؟؟
قالت له مريم ابراهيم انا شارياك قال لها بملئ الفم وبكل وقاحة: وانا بايعك بارخص ثمن<<<بايعها عشان بنات الليل يا........
وفي يوم اتصلت على مريم جارتها وقالت لها انها رأت بنت مع ابراهيم ليلة امس في الشقة<<<وصلت فيك الوقاحة انك تجيبها معك البيت حسبي الله ونعم الوكيل فيك.
في يوم اتصلت جارتها الاخرى وقالت لها نفس الكلام وانها راته مرتان معه بنات في الشقة<<<مانقول غير حسبي الله ونعم الوكيل
اكد جار مريم هاذا الكلام لعماد.
اتصل عماد بمركز هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واخبرهم بالوضع فارسلو دورية لمراقبة البيت .
وهاهي مريم تنتظر الطلاق بعد ان تحول كل ذلك الحب الى كره وحقد
باتت نادمه على ماضاع من عمرها معه ترى اين هو الغلط؟؟
هل في عناد مريم ووقفتها في وجه اهلها من اجله؟؟؟
ام في موافقة اهلها زواجها منه مع عدم اقتناعهم؟؟
ام في كتمان مريم عن افعال ابراهيم في فترة الخطوبة ظانة منه انه سيتغير بعد الزواج؟

قصة واقعية
انا بعرف ابطالها الحقيقين
بتمنى تجاوبوا الى على التسائلات يلى كتبتها الكم
avatar
سنوات الضياع
عضو ذهبي

ذكر عدد الرسائل : 327
العمر : 32
المزاج : فنون
الاوسمة :
الدول :
تاريخ التسجيل : 16/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: حب دام اربع سنوات

مُساهمة من طرف مختار الضيعة في الأربعاء أغسطس 05, 2009 12:43 am

هيك امور بتصير بفعلا

بس بصراح مو معرفو وين الغلط

بس اكيد ما رح يكون بالبنت ولا بالاهل

وبالاخر هيك النصيب

والحمد لله بالسراء والضراء


مشكور سنوات الضياع

وتقبل مروري

_________________
أروع ما قد يكون أن تشعر بشوق ولكن الأجمل أن يشعر بك من تشتاق له
avatar
مختار الضيعة
Admin

ذكر عدد الرسائل : 1794
الموقع : mohammed@di3a.com
المزاج : راااااايق ع الاخر
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 10/06/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: حب دام اربع سنوات

مُساهمة من طرف زهرة الاوركيد في الأربعاء سبتمبر 15, 2010 4:14 pm

يسلمو ع الموضوع

واكييد الغلط مو من مريم لانها مريم

بس حبت والغلط الي عليها انها سكتت عليه

وانها شرتو بعد ما بعاها

تحياتي
avatar
زهرة الاوركيد
Admin

انثى عدد الرسائل : 71
العمر : 24
المزاج : رايقه في الوقت الحالي
الاوسمة :
الدول :
تاريخ التسجيل : 14/09/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: حب دام اربع سنوات

مُساهمة من طرف MY BIG BOSS في الأربعاء سبتمبر 15, 2010 4:41 pm

وانا مالي في مريم وأهل مريم هيا حرة

ههههههههههههه صراحة ما قريت القصة عشانها طويلة بس المهم فيها غلط

_________________

 

avatar
MY BIG BOSS
Admin

ذكر عدد الرسائل : 377
العمر : 29
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 20/09/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى